حاضنة الأعمال والتكنولوجيا توقع مذكرة تفاهم مع جمعية "المستقبل" للثقافة والتنمية

  • 07/10/2017


وقعت حاضنة الأعمال والتكنولوجيا بعمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر بالجامعة الإسلامية مذكرة تفاهم مع جمعية "المستقبل" للثقافة والتنمية بهدف إنشاء حاضنة جديدة لدعم ريادة الأعمال والرياديين في المحافظات الجنوبية.

وحضر توقيع الاتفاقية عن حاضنة الأعمال والتكنولوجيا الدكتور سعيد الغرة- عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر، والدكتور وسيم الهابيل- نائب العميد، والمهندس باسل قنديل- مدير حاضنة الأعمال والتكنولوجيا ، وطاقم عمل الحاضنة، وعن جمعية "المستقبل" للثقافة  والتنمية المهندس أحمد ماضي- رئيس مجلس الإدارة، والأستاذ بكير الريس- استشاري الجمعية.


وتفضي بنود مذكرة التفاهم إلى نقل ومشاركة الخبرات والعلاقات لدى الحاضنة مع جمعية "المستقبل" ليكونوا قادرين على إنشاء حاضنة أعمال فعالة لخدمة الرياديين والخريجين من كلا الجنسين في المحافظات الجنوبية، وتضمنت المذكرة تفاهمات للمساعدة  في بناء مرافق حيوية للحاضنة الجديدة المتوقع إنشاؤها وتدريب طواقم الجمعية على تنفيذ وإدارة برامج الاحتضان ودعم رواد الأعمال وذلك ضمن أنشطة مشروع دعم حاضنات الأعمال للشركات الناشئة BSIS.

بدوره، أوضح المهندس قنديل أن توقيع مذكرة تفاهم بين حاضنة الأعمال والتكنولوجيا وجمعية "المستقبل" يهدف إلى مساعدة الجمعية في إنشاء حاضنة أعمال تخدم الشباب والرياديين في المحافظات الجنوبية خصوصاً محافظتي رفح وخانيونس.

من جانبه، أعرب المهندس ماضي عن سعادته بتوقيع مذكرة التفاهم مع حاضنة الأعمال والتكنولوجيا، ووصف الحاضنة بالأكبر والأقدم من حيث الإنشاء، وتمنى أن ترى الحاضنة الجديدة في المحافظات الجنوبية لقطاع غزة النور بالقريب العاجل كأحد نتائج توقيع المذكرة.


وتجدر الإشارة إلى أن مراسم توقيع المذكرة انعقدت بحضور وفد الوكالة البلجيكية للتنمية BTC  الزائر لحاضنة الأعمال والتكنولوجيا مؤخراً، وتمنى التوفيق والنجاح في إنشاء الحاضنة الجديدة في قطاع غزة.